مقدمة عن الشمول المالي

مقدمة عن الشمول المالي

بدأت فكرة الشمول المالي منذ عام 2010 من خلال تجمع لأكثر من 55 دولة على مستوى العالم، هذا وفى يوليو2013 انضم البنك المركزي المصري إلى التحالف الدولي للشمول الماليInclusion for Financial Alliance  ، ومنذ هذا الوقت يتحمل البنك المركزي مسئولية تحقيق ونشر ثقافة الشمول المالي في مصر لأنه يمثل احد عناصر تحقيق التنمية المستدامة وتحقيق الاستقرار المالي وتعزيز النمو الاقتصادي ، وحيث ان نشر الثقافة والتوعية المالية يتطلب مشاركة البنوك بصورة فعالة فقد طلب البنك المركزي في مارس 2020 بضرورة قيام البنوك بأنشاء إدارة مستقلة للشمول المالي مع ضرورة اعداد استراتيجية متوسطة الاجل (3-5 سنوات) لتحقيق الشمول المالي ، وطبقا لتقرير "فيندكس" عن مستوى الشمول المالي في مصر 2017 فان 33 % من المصريين لديهم حساب بنكي  او محفظة اليكترونية كما ان 12 % هو حجم الفجوة بين مالكي الحسابات من الجنسين بالإضافة الى ان  8% من المصريين اقترضوا من مؤسسات مالية

 

ما المقصود بالشمول المالي؟

الشمول المالي هو أن يجد كل فرد أو مؤسسة في المجتمع منتجات مالية تناسب احتياجاتها، على سبيل المثال حسابات توفير، حسابات جارية، خدمات الدفع والتحويل، التأمين، التمويل والائتمان، وغيرها من المنتجات والخدمات المالية المختلفة، بالإضافة الى أن تكون أسعارها مناسبة ويكون سهل الحصول عليها وتراعي حماية حقوق المستهلك.

كما يجب أن يتم تقديم هذه المنتجات من خلال المؤسسات المالية الرسمية مثل البنوك وهيئة البريد وشركات التمويل متناهي الصغر وغيرهم.